افتتاح بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني لرفع الأثقال

feed type icon
فبراير ٢٢,٢٠٢٤
feed type icon
٠٣ - -٢٠٢٣

افتتاح بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني لرفع الأثقال

الدوحة /قنا/ افتتحت مساء اليوم فعاليات بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني للاتحاد الدولي لرفع الأثقال «IWF»، والمؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية باريس 2024، والتي ستنطلق منافساتها غدا الإثنين وحتى الرابع عشر من ديسمبر الجاري على صالة لجنة رياضة المرأة.

جاء حفل الافتتاح مبسطا وحضره السيد محمد حسن جلود رئيس الاتحاد الدولي لرفع الأثقال، والسيد محمد يوسف المانع رئيس الاتحاد القطري لرفع الأثقال والمبارزة، رئيس الاتحادين العربي والآسيوي لرفع الأثقال، ورئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، فضلا عن عدد من رؤساء الاتحادات المشاركة وضيوف البطولة.

ورحب السيد محمد يوسف المانع في بداية الحفل بالوفود المشاركة في البطولة، معلنا عن افتتاح بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني للاتحاد الدولي لرفع الأثقال «IWF»، متمنيا لجميع المشاركين التوفيق خلال المنافسات.

وقال المانع، خلال الكلمة الافتتاحية، إن اللجنة المنظمة للبطولة استقرت على إقامة حفل مبسط تضامنا مع الشعب الفلسطيني، الذي يواجه مجزرة وحشية من جراء قصف قوات الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة.

وأعرب عن فخره بحضور شخصيات رياضية عربية كبيرة للحفل، ومنهم وزير الشباب والرياضة العراقي الدكتور أحمد المبرقع، وأمين عام اللجنة الأولمبية العمانية، السيد طه بن سليمان الكشري.

من جانبه، نوه السيد محمد حسن جلود رئيس الاتحاد الدولي لرفع الأثقال «IWF»، بجهود الاتحاد القطري لتنظيم هذا الحدث الرياضي الكبير، الذي يعد إحدى المحطات السبع المؤهلة إلى نهائيات دورة الألعاب الأولمبية باريس 2024.

وقال جلود، في كلمته خلال حفل الافتتاح، إن الاتحاد القطري وفر كافة التسهيلات لإنجاح هذا الحدث الدولي الكبير في رياضة رفع الأثقال، لافتا إلى أن اللجنة المنظمة تعمل منذ أيام على تذليل كافة الصعوبات التي تواجه كافة البعثات المشاركة.

وأوضح أن رياضة رفع الأثقال شهدت تطورا كبيرا في قطر خلال السنوات الأخيرة، حيث كانت إحدى المحطات التي عايشت التغيير الكبير الذي تشهده الرياضة القطرية، خاصة في ظل فوز الرباع فارس إبراهيم بأول ميدالية ذهبية لدولة قطر في الأولمبياد، وذلك خلال أولمبياد طوكيو 2020.

وشهد الحفل تكريم الأبطال القطريين الذين حققوا ميداليات في دورة الألعاب الأولمبية الأخيرة طوكيو 2020، وفي مقدمتهم فارس إبراهيم الفائز بالميدالية الذهبية في وزن 96 كلج ضمن منافسات رفع الأثقال، ومعتز برشم الفائز بذهبية مسابقة الوثب العالي، والثنائي شريف يونس، وأحمد تيجان، الذي حقق الميدالية البرونزية في مسابقة الكرة الشاطئية.

كما شهد الحفل لفتة طيبة من اللجنة المنظمة، وذلك بتواجد وفد من لاعبي المنتخب القطري لكرة الهدف للمكفوفين، والذين قدموا استعراضا في رفع الأثقال.

ويشارك في منافسات بطولة كأس قطر 382 رباعا ورباعة يمثلون 96 دولة، بواقع 176 رباعة من 72 دولة، و206 رباعين من 79 دولة.

ويتنافس رباعو ورباعات المنتخبات المشاركة في بطولة كأس قطر في 10 أوزان للرجال ومثلها للسيدات، حيث يتنافس الرباعون في الأوزان التالية: (61 كجم مؤهلة للأولمبياد، 73 كجم مؤهلة للأولمبياد، 89 كجم مؤهلة للأولمبياد، 102 كجم مؤهلة للأولمبياد، 55 كجم، 67 كجم، 81 كجم، 96 كجم، 109 كجم، +109 كجم).

في حين تتنافس الرباعات في الأوزان التالية (49 كجم مؤهلة للأولمبياد، 59 كجم مؤهلة للأولمبياد، 71 كجم مؤهلة للأولمبياد، 81 كجم مؤهلة للأولمبياد، +81 كجم مؤهلة للأولمبياد، 45 كجم، 55 كجم، 64 كجم، 76 كجم، 87 كجم، +87 كجم).

بدوره، ثمن الدكتور أحمد المبرقع وزير الشباب والرياضة العراقي، استضافة الدوحة بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني للاتحاد الدولي لرفع الأثقال IWF، معتبرا أن مشاركته في حفل افتتاح الحدث تأتي في إطار حرصه على التعاون المستمر مع دولة قطر في كافة المجالات.
وقال المبرقع، في تصريح صحفي، إنه عقد اجتماعا مع سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الرياضة والشباب ، تم خلاله تناول الكثير من القضايا الرياضية التي تهم البلدين الشقيقين.

وأضاف أنه سيعمل خلال الفترة المقبلة على تفعيل العديد من الاتفاقات والبروتوكولات مع الأشقاء في دولة قطر لما يخدم مصلحة الرياضة في البلدين، مشيرا إلى أن العراق يتطلع بعد النجاح في تنظيم خليجي 25 إلى مزيد من النجاحات واستضافة العديد من الفعاليات الرياضية الكبرى.

وأوضح الوزير العراقي أن طموحات بلاده لا حدود لها في استضافة الأحداث الرياضية الكبرى، ومنها بطولة كأس العرب، منوها بعودة الملاعب العراقية واستضافتها لمباريات المنتخب في الاستحقاقات الدولية والقارية.

بدوره، أكد السيد زايد مبارك الخيارين المدير التنفيذي للاتحاد القطري لرفع الأثقال، أن الاتحاد أنهى كافة الاستعدادات لاستضافة منافسات بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني للاتحاد الدولي لرفع الأثقال IWF، والتي تشهد مشاركة قياسية.

وقال الخيارين، في تصريح مماثل، إن قطر ستشارك في هذا الحدث الدولي الكبير، برباع واحد وهو فارس إبراهيم، والذي يسعى من خلال مشاركته إلى تحقيق أكبر عدد من النقاط وتعزيز تصنيفه بين رباعي العالمي، وذلك قبل انطلاق منافسات دورة الألعاب الأولمبية أولمبياد باريس 2024.

وأوضح أن فارس إبراهيم تنتظره مشاركات قوية قبل أولمبياد باريس، حيث سيشارك في بطولة العالم لرفع الأثقال المزمع إقامتها في أوزبكستان خلال شهر فبراير المقبل، وأيضا المشاركة في بطولة العالم لرفع الأثقال والتي ستقام في تايلاند شهر مارس المقبل، والتي ستكون آخر البطولات التأهيلية إلى الأولمبياد.

وينتظر أن تشهد بطولة كأس قطر وسباق الجائزة الكبرى الثاني للاتحاد الدولي لرفع الأثقال IWF، تسجيل أرقام قياسية جديدة، في ظل مشاركة أبطال العالم من جميع القارات، كون بطولة كأس قطر المحطة الخامسة من البطولات المؤهلة إلى أولمبياد باريس 2024، حيث مازالت هناك محطة سادسة في بطولة إفريقيا التي ستقام بمصر خلال شهر فبراير 2024، وسابعة وأخيرة متمثلة في بطولة كأس العالم المقررة في تايلاند خلال إبريل 2024.